الأربعاء 03 آذار , 2021

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في غزة يحي السنوار

يحي السنوار
من هو رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في غزة يحي السنوار ؟

يحيى إبراهيم السنوار قيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، ورئيس المكتب السياسي لها في قطاع غزة منذ 2017، وأحد مؤسسي الجهاز الأمني لحركة حماس (مجد) المخول بملاحقة جواسيس الاحتلال الصهيوني عام 1985.

وُلد في 1962 في مخيم خان يونس، وتعود جذوره الأصلية إلى مجدل عسقلان، نال درجة البكالوريوس في اللغة العربية، حيث عمل في مجلس الطلاب خمس سنوات، فكان أميناً للجنة الفنية، واللجنة الرياضية، ونائبًا للرئيس، ثم رئيساً للمجلس ثم نائبا للرئيس مرة أخرى.

اعتقل عدة مرات بسبب أنشطته العسكرية، حيث كانت أول عملية اعتقال له عام 1982، وأبقته قوات الاحتلال الإسرائيلي رهن الاعتقال الإداري أربعة أشهر.

في 1985 اعتقل مجددا ثمانية أشهر بعد اتهامه بإنشاء جهاز الأمن الخاص بحركة حماس الذي عرف باسم "مجد"

في عام 1988، اعتقل السنوار مجددا وصدر عليه حكم بالسجن أربعة مؤبدات.

وبعد الإفرج عن السنوار عام 2011 خلال صفقة "وفاء الأحرار"، حيث تم إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، عاد إلى مكانه قياديا بارزا في حركة حماس ومن أعضاء مكتبها السياسي، وقد شغل مهمة التنسيق بين المكتب السياسي لحماس وقيادة كتائب عز الدين القسام، بصفته "ممثلا للكتائب" في المكتب السياسي لحماس. وكان السنوار قد قام -عقب انتهاء العدوان الإسرائيلي على غزة عام 2014- بإجراء تحقيقات وعمليات تقييم شاملة لأداء القيادات الميدانية، وهو ما نتج عنه إقالة قيادات بارزة.

في العام 2015 عينت حركة حماس السنوار مسؤولا عن ملف الأسرى الإسرائيليين لديها وقيادة أي مفاوضات تتعلق بشأنهم مع الاحتلال الإسرائيلي، حيث تم اختياره من قبل قيادة القسام لهذا الملف لثقتها به خاصةً أنه من القيادات المعروف عنها عناده وصلابته وشدته وهو ما أظهره خلال الاتصالات التي كانت تجري لمحاولة التوصل لتهدئة إبان الحرب.

كما يعرف عن السنوار أنه ذو شخصية أمنية كبيرة ولا يظهر على العلن إلا نادرا جدا، كما أنه يمتلك شخصية وكاريزما كبيرة ومتشدد في مواقفه.

انتخب يحيى السنوار في 13 فبرايرعام 2017 رئيسا للمكتب السياسي للحركة في قطاع غزة خلفا لإسماعيل هنية، فيما اختير خليل الحية نائبا له.

وفي حديث هو الأول من نوعه لقيادي في حركة حماس عن أعداد المسلحين في الفصائل صرّح السنوار أنها تقارب السبعين الف وتابع: "إذا فكر الاحتلال بدخول غزة سيخرج شبابنا من باطن الأرض بمضادات دروع صنعت في غزة والصواريخ التي ستحيل مدن الاحتلال إلى مدن أشباح إذا ارتكب الاحتلال حماقة".

وبسبب القلق الذي يشكله يحيى السنوار على ساحة المواجهة تتالت التهديدات الإسرائيلية له ففي منتصف عام 2019، هدد بني گانتس، رئيس أركان  الاحتلال الإسرائيلي باغتياله علناً.


حماس حركة وطنية فلسطينية مقاومة، تعمل مع شعبها في الداخل والخارج، ومع مجموع القوى والفصائل الوطنية الإسلامية على مقاومة الاحتلال الصهيوني، وتحرير الأرض والقدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية.

وهي حركة مؤسسية شاملة، تمثل مقاومة الاحتلال عمودها الفقري ومشروعها الإستراتيجي، ذات فكر إسلامي وسطي معتدل، وتعمل كذلك في مختلف الميادين: السياسية والدبلوماسية والإعلامية والثقافية والجماهيرية والاجتماعية والإغاثية والتعليمية ، وتعتبر كتائب القسام الجناح العسكري لحماس.


المصدر: وكالات

الكاتب: غرفة التحرير