الثلاثاء 28 كانون الاول , 2021

اللواء حسين سلامي: القيادة الثورية

القائد حسين سلامي

هو من أبرز القيادات العسكرية، في الجمهورية الإسلامية الإيرانية. فهو الذي يتولى القيادة العامة لحرس الثورة الإسلامية، بقواته المختلفة: القدس، الجو-فضاء، البرية، والبحرية. كما يعتبر من قدامى القادة العسكريين، الذين نشطوا منذ بداية تأسيس الحرس. إنه القائد اللواء حسين سلامي.

فما هي أهم المحطات في مسيرة جهاد القائد سلامي؟

_ تم تعيينه كقائد عام للحرس الثوري في 21 نيسان من العام 2019، من قبل القائد العام للقوات المسلحة الإيرانية الإمام السيد علي الخامنئي، وخلفًا للواء محمد علي جعفري.

_ هو من مواليد العام 1960 في "كلبايكان" بمقاطعة أصفهان.

_ تم قبوله في قسم الهندسة الميكانيكية في جامعة "إيران للعلوم والتقنية" في العام 1978.

_ انضم لحرس الثورة الإسلامية عندما بدأت حرب صدام على إيران، فكان قائد القوات الجوية للحرس على حدود محافظة كردستان غرب إيران.

ثم تولى لاحقاً قيادة فرق كربلاء 25، والامام الحسين (ع) 14، ومقر عمليات قاعدة نوح البحرية.

_ بعد انتهاء الحرب، أكمل دراسته الجامعية حيث حصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية، ثم تخرج بدرجة الماجستير في إدارة الدفاع من جامعة الدفاع الوطني العليا.

_تميزت خطاباته بأنها دائماً ما كانت تحتوي على رسائل ردع للولايات المتحدة الامريكية، ولكيان الاحتلال الإسرائيلي، وللسعودية بعد شنها الحرب والعدوان على اليمن.

_ في الـ 8 من نيسان للعام 2019، فرضت إدارة ترامب عقوبات اقتصادية وحظر سفر على الحرس الثوري، وجميع المنظمات والكيانات والأفراد المرتبطة به. وقد أًدرج اللواء سلامي في قائمة العقوبات، بسبب مسؤوليته عن قيادة هذه المؤسسة.

_ شقيقه العميد أمير مصطفى سلامي هو أحد قادة جيش الجمهورية الإسلامية، وأحد مسؤولي المقر المركزي لخاتم الأنبياء (عليه السلام).

أبرز المسؤوليات

_ نائب قائد الحرس الثوري الإسلامي (2009 – 2019)، وأيضاً كان عضواً في هيئة التدريس بجامعة الدفاع الوطني العليا.

_ قائد سلاح الجو (2005 – 2009)، حينها أشار إليه القائد طهراني مقدم كإنسان استثنائي يتمتع بقدرات ومزايا غير عادية للثورة الإسلامية.

_ نائب رئيس عمليات هيئة الأركان المشتركة للحرس (1997 – 2005)

_رئيس جامعة القيادة والأركان في الحرس - آجا (1992 – 1997).

أبرز الإنجازات في فترة قيادته

_ في 20 حزيران 2019، أسقط الحرس الثوري طائرة الاستطلاع الأمريكية بدون طيار" آر كيو- 4، غلوبال هوك".

_ قيادة عملية الثأر الصاروخية الأولية لاستشهاد الفريق قاسم سليماني والحاج أبو مهدي المهندس ورفاقهما، ضد قاعدة عين الأسد الجوية في الأنبار، والقاعدة الجوية في أربيل.

_ التصدي للقرصنة البحرية الامريكية في منطقة خليج عدن في تشرين الأول من العام 2021.

_ تطوير مجال الطائرات المسيّرة حيث تم الكشف عن تمكن إيران من إنتاج طائرة تصل الى مدى 7000 كم.


الكاتب: غرفة التحرير